سياسة

الاتحادي الحبيب المالكي ينافس نفسه على رئاسة البرلمان

 

في الوقت الذي أعلن الفريق الاستقلالي عن انسحابه من جلسة انتخاب رئيس مجلس النواب التي تقدم بها الاتحادي الحبيب المالكي كمرشح وحيد انسحابه، اختار حزبا العدالة والتنمية و التقدم والاشتراكية، التصويت بالورقة البيضاء.

 

ويأتي قرار الحزبين بعدما فشل بنكيران في إقناع مرشح عن الأغلبية من الأحرار ، فيما يتوقع أن يدعم البام مرشح المعارضة لحبيب المالكي .
وبهذا يكون الحبيب المالكي، رئيس اللجنة الإدارية لحزب الاتحاد الاشتراكي، مرشحاً وحيداً لمنصب رئيس مجلس النواب، الذي أصبحت الطريق معبدة أمامه للظفر برئاسة المجلس.
وبانتخاب رئيس لمجلس النواب اليوم سيسدل الستار على 3 أشهر من الجمود البرلماني الذي ارتبط بجمود الحكومة بعد فشل الأطراف في تشكيل الحكومة الجديدة عقب استحقاقات 7 اكتوبر2016.

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Google Analytics Alternative
إغلاق