رياضة

خيبة أمل في صفوف أنصار فريق اتحاد طنجة بعد الإقصاء المبكر من كأس العرش

الجريدة / عصام الطالبي

لم يتقبل جمهور وأنصار نادي إتحاد طنجة لكرة القدم الخروج المبكر لفريقه من منافسات كأس العرش بعد مواجهته لممثل فارس دكالة الدفاع الحسني الجديدي والذي عرف من أين تُأكل الكتف وعاد بتعادل ثمين بهدف لمثله مساء اليوم من مركب ابن بطوطة والتي أهلته المرور للدور الموالي وكان التعادل السلبي سيد مقابلة الذهاب بملعب العبدي بالجديدة.

ويراهن الجمهور الطنجاوي كثيرا على الإطار الوطني بادو الزاكي الذي صرح عقب توقيعه للعقد مع النادي أنه سيعمل جاهدا للفوز بلقب كأس العرش والبطولة خصوصا أن الفريق جلب عدد كبير من اللاعبين لتعزيز صفوف الفريق، ويبدو من خلال المباريات الرسمية التي خاضها الفريق سواء في منافسات الكأس أو البطولة أن الفريق تنقصه روح الإنسجام التي كانت سائدة في المواسم السابقة برفقة الإطار الجزائري بنشيخة، ومما لا يدع مجالا للشك أن إدارة الفريق قد أخطأت عندما قامت بتسريح 19 لاعبا بينهم لاعبين كانوا يشكلون نواة الفريق مما أثر على روح المجموعة وإستقرارها.

وصرح بادو الزاكي عقب الندوة الصحفية التي تلت المقابلة أن جهات خارجية منعته من تحقيق التأهل في تلميح منه للتحكيم والجامعة، ويتخوف أنصار فارس البوغاز من أن يرخي الخلاف القديم بين الزاكي والجامعة بضلاله على مستقبل فريق اتحاد طنجة.

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Google Analytics Alternative
إغلاق