سياسة

مهنيو قطاع تعليم السياقة بطنجة في وقفة احتجاجية ضدا على قرارات وزارة بوليف المجحفة

الجريدة – اناس الطالبي

بسبب التراكمات التي أضحت تجثم على صدر مهنة تعليم السياقة، وتقض مضجعها وتعيق مسيرتها، تنظيم مهنيو قطاع تعليم السياقة بطنجة وقفة احتجاجية صباح يوم الجمعة 15 دجنبر 2017 أمام مقر مديرية التجهيز والنقل واللوجيستيك من أجل تنوير الرأي العام بحقيقة الوضع الذي يعاني منه قطاع تعليم السياقة، والحالة الصعبة والمتدهورة التي وصلت إليها والتي توصف بالمقلقة جدا.

وتأتي هذه الوقفة الإحتجاجية في السياق ما أصبح يعرف بالعلاقة المتشنجة بين مهني القطاع والوزارة الوصية بسبب تعنت وفرضها لمجموعة من القرارات المجحفة والتي تتجلى أهمها  في سوء تدبير وزارة بوليف من خلال نهجها لسياسة التسويف والتماطل التي أوصلت القطاع إلى الباب المسدود، وعدم وفائها بما وعدت به ممثلي القطاع خاصة تنزيل عقد البرنامج الذي يعتبر خارطة طريق لهيكلة القطاع وتأهيله ووضعه على السكة الصحيحة و منارة كانت ستهدي إلى ما يصبو إليه الجميع بالنظر لجودة المضامين والنجاعة التي تميزت بها من جهة، وتحديد الإدارة لتواريخ تفعيل بنود هذا العقد في حدود متم سنة 2016 من جهة أخرى.

وصرح أحد أعضاء اللجنة التنظيمية للوقفة الاحتجاجية لموقع الجريدة، بأن الوزير المنتدب لذا وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك المكلف بالنقل لم يلتزم بما تعهد به، واقتصر فقط على تنزيل بندين هما حذف المقود الثاني، وتفعيل لجان المراقبة دون التطرق إلى تفعيل باقي البنود، والتي تعتبر تتمة لما جاء به عقد البرنامج.

واعتبر المتحدث بأن بوليف نهج سياسة الهروب إلى الأمام من خلال فرضه لعدة قرارات وصفت بالمجحفة والأحادية الجانب دون الأخذ بعين الإعتبار التمثيليات المهنية، بل على العكس من ذلك شن عليها حملة إعلامية شرسة متهما مدارس تعليم السياقة وحملها المسؤولية الكاملة في حوادث السير التي تقع متهما إياها بالتلاعب في رخص السياقة، وتدني مستوى التكوين، متناسيا أن هذه المدارس ينتهي دورها في التكوين فقط، وأن الحوادث مسؤولية المجتمع المدني برمته ولها عدة مسببات يعلمها الجميع ومن أهمها البنيات الطرقية المتهالكة. و التربية على السلامة الطرقية وعدم احترام قانون السير وغيرها.

 

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Google Analytics Alternative
إغلاق