سياسة

تطورات ملف الصحراء تجمع قيادات الأحزاب السياسية بالعيون يوم الاثنين

– الجريدة –

ستجتمع قيادات كل الأحزاب السياسية بمدينة العيون يوم الإثنين المقبل بغرض مناقشة التطورات الأخيرة لملف الصحراء المغربية على ضوء الاستفزازات الأخيرة لجبهة البوليساريو الوهمية بنصبها لخيام في المنطقة العازلة.

يأتي هذا الاجتماع الأول من نوعه في الأقاليم الجنوبية والذي سيحضره كل من سعد الدين العثماني الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة، وإلياس العماري الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، وادريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، ونبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، وامحند العنصر الأمين العام لحزب الحركة الشعبية وعزيز أخنوش رئيس التجمع الوطني للأحرار، في سياق التصعيد الأخير الذي شنته جبهة “البوليساريو”، المتمثل في دخولها للمنطقة العازلة ونصب خيام بها وهو ما اعتبره المغرب « خرقا سافرا للقانون الدولي واستفزازا للمغاربة ».

وكان سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، قد اجتمع الأحد الماضي، مع الأمناء العامين للأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان، بحضور كل من وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان ووزير الداخلية ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ووزير الثقافة والاتصال والوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، كما اجتمع بقادة النقابات والأحزاب غير الممثلة في البرلمان، حيث تم مناقشة آخر التطورات لملف الوحدة الترابية للمملكة على المستوى الدولي.

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Google Analytics Alternative
إغلاق