سياسة

قيادية بحزب “المصباح” بطنجة تدعو إلى انسحاب حزبها مما أسمته “المسرحية الرديئة الإخراج”

  – الجريدة –

طالبت سعاد بولعيش القيادية بحزب العدالة والتنمية بطنجة والنائبة البرلمانية، حزبها بالإنسحاب مما أسمته “المسرحية الرديئة الاخراج”، وكتبت في تدوينة على صفحتها على الفيسبوك “دخلنا الميدان السياسي بهدف الاصلاح والمساهمة في بناء هذا الوطن الذي نعشقه لكن ابى مهندسو السياسة الإ ان يقاوموننا بكل الاساليب عوض محاربة الفساد الذي اصبح يهدد مجتمعنا…”

وأضافت بولعيش “إما أن نأخد القرار وننسحب ونتحمل مسؤوليتنا امام الله وامام الوطن وامام الملك ونشرح للشعب ماذا يجري في سياسة هذا الوطن وكيف تحاك خيوط السياسة في دهاليز الضلام وبوضع خطط تلو خطط”.

النائبة البرلمانية لم تفوت الفرصة لتقطر الشمع على كل من حزب “البام” و”الحمامة” وبأنهما جزء من هذه المسرحية السياسية الرديئة مذكرة بالدور الذي لعبه الاول للنيل من سمعة حزب “المصباح” والثاني من أجل تحجيم شعبية البيجديين حيث كتبت “فمن جرار وما واكبها من مسرحيات سخيفة اخرها كان مسيرة ولد زروال ليبدا العويل اليوم علي الحمام الفاقد للجناحين والذي يراد له ان يطير رغم علته واكيد لن تأتي المسرحية اكلها فشعبنا ذكي قد فهم اللعبة وليت ماسكوا الخيوط يقتنعوا باننا شعب قد فاق علهم يوقفوا سخافاتهم التي اصبحت حديث البادي والعادي”.

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Google Analytics Alternative
إغلاق