سياسة

قيادي في “البام”.. أوضاع المغرب مبرر قوي لسحب الثقة من حكومة

كد محمد صلوح، نائب رئيسة منظمة شباب حزب الأصالة والمعاصرة وعضو المجلس الوطني للحزب، أن الأوضاع الاجتماعية التي يعيشها المغرب اليوم مبرر قوي لتفعيل مبادرة سحب الثقة من حكومة سعد الدين العثماني، موضحا أن إسقاط حكومة العدالة والتنمية سيكون له وقع إيجابي على الأوضاع في المملكة على جميع الأصعدة، سياسيا اقتصاديا واجتماعيا.

وقال صلوح، في تصريحات صحفية، “على نواب الأمة ممارسة صلاحياتهم كاملة في سحب ثقة وإسقاط الحكومة، التي يقودها حزب العدالة والتنمية، لأن الشعب المغربي أصبح غير مقتنع بتسيير هذه الحكومة”، مضيفا “المواطنون المغاربة أصبحوا يشتكون غياب موقف الحكومة وصمتها تجاه قضايا حيوية ومصيرية للشعب المغربي “.

وتعليقا على الانتقادات الموجهة للحزب، كشف نائب رئيسة منظمة شباب حزب الأصالة والمعاصرة، أن “البام” يسير في الاتجاه الصحيح ويثبت كل يوم أهميته في خلق التوازن في المشهد السياسي المغربي، مبرزا أنه فتح المجال أمام نخبة جديدة لم تكن مقتنعة بممارسة السياسة خصوصا فئة الشباب، الذين أصبحوا اليوم يهتمون بشكل واضح بالوضع السياسي ولا يتردد في متابعته ونقده والتعبير عن مواقفه بشكل لافت.

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Google Analytics Alternative
إغلاق