مجتمع

شبكة لترويج الخمور بكورنيش طنجة يتزعمها حارس ليلي للسيارات

– الجريدة –

 

صار قدرا محتوما على ساكنة منطقة ماليبونيو والنجمة بطنجة أن يتعايشوا مع ظاهرة ترويج الخمور والأقراص المهلوسة بحيِّهم، حيث لوحظ مؤخرا ارتفاع نشاط ترويج الكحول بعد منتصف الليل بشكل مهول، وحسب ما عاينته الجريدة أن حارس ليلي حديث الخروج من السجن بعد ادانته بترويج الكحول المهربة، عاد مجددا ليزاول نفس النشاط في تحدًّ صارخ للسلطات الأمنية، وكشف مصدر عليم أن هذا الحارس الليلي الذي يدعى ( يوما ) يشتغل تحت إمرته عدد من أصحاب السوابق العدلية والمنحدرين من مدينة فاس، والذي يتوزعون على طول شارع فاطمة الزهراء العزيزية، يبيعون السجائر المهربة مساءً وبعد منتصف الليل ينقلب النشاط الى ترويج وبيع الكحول والأقراص المهلوسة.

وكانت الساكنة قد ناشدت سابقا والي أمن طنجة التدخل وتمشيط هذه المنطقة من هؤلاء المجرمين، وهو ما استجاب له والي الأمن حيث تم تخصيص دوريات أمنية يومية أثبتت نجاعتها في محاربة ظاهرة ترويج الخمور والمخدرات بهذه المنطقة، إلا ان غياب استراتيجية واضحة وغياب التنسيق بين مختلف المصالح الأمنية أدى إلى تدهور الوضع الأمني من جديد في منطقة ماليبونيو خصوصا على مستوى: (شارع فاطمة الزهراء العزيزية، زنقة بركان، زنقة تيزيويزو..) .

 

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Google Analytics Alternative
إغلاق