مغاربة العالم

حسن عبقري : عملية “مرحبا 2018” كانت استثنائية وتستلزم وقفة تأمل

قال حسن عبقري مدير ميناء طنجة المتوسط للمسافرين، خلال استضافته ببرنامج عبور الذي يُبث على أمواج إذاعة طنجة المتوسط أن مرحلة العودة من عملية “مرحبا 2018  ” كانت استثنائية بكل المقاييس حيث سجل الميناء مغادرة أزيد من 181 ألف عربة وأكثر من 600 ألف مسافرا أي ما يمثل ارتفاعا يعادل على التوالي 45 بالمائة و 20 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2017 معزيا هذا الارتفاع إلى تزامن فترة عودة الجالية المغربية إلى أرض الوطن بفترة الاحتفاء بعيد الاضحى المبارك.

هذه الأرقام القياسية المسجلة تستوجب حسب عبقري وقفة تأمل من أجل تقييم ما حدث خلال فترة عودة الجالية المغربية إلى ديار إقامتهم في المهجر، والعمل على تفادي بعض الهفوات حتى تمر عملية العبور في القادم من الأيام في سلسة وانسيابية.

ولم يفت حسن عبقري التنويه بكل من ساهم في عملية “مرحبا 2018″، والتأكيد على أن سنة 2018 كانت استثنائية حيث سجل عبور حوالي 51 ألف مسافر خلال يوم واحد. وهو رقم اعتبره قياسيا وأرجأه إلى أن آلاف المهاجرين تفاجئوا بنفاذ تذاكر البواخر بالنقاط الحدودية في مناطقهم ليشكل ميناء طنجة المتوسط الملاذ الوحيد لهم من أجل العودة إلى بلدان إقامتهم بأوربا. وهو ما يشكل نجاحا في حد ذاته مع السعي إلى القيام بتدابير إضافية من أجل توخي النجاعة والفاعلية مستقبلا.

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Google Analytics Alternative
إغلاق