قضايا ساخنة

الدعوة إلى مفاوضات مباشرة بين المغرب والبوليساريو بداية دجنبر المقبل

في الوقت الذي ينتظر فيها المغرب استصدار قرار من الكونغرس الأمريكي يدين فيه التنسيق المفترض بين جبهة البوليساريو وحزب الله، ودعم إيران لكليهما، وجه المبعوث الشخصي للأمين العام في ملف الصحراء “هورست كوهلر” على هامش أشغال الجمعية العامة للأمم المتحدة، دعوة لحضور المباحثات المباشرة الى المغرب والبوليساريو  كطرفين رئيسين، والجزائر وموريتانيا كطرفين غير مباشرة من أجل إيجاد حل للقضية بداية دجنبر المقبل بالعاصمة السويسرية جونيف.

وسبق للمبعوث الأممي أن ناقش ملف الصحراء مع عدد من وزراء خارجية والهيئات سواء في إفريقيا وأوروبا، من أجل تحديد الإطار العام الذي ستقوم عليها المفاوضات السياسية.

وكان المغرب قد استبق الأمر بتصريحات يوم السبت من الأسبوع الجاري بعدما صرح مصدر من وزارة الخارجية بأن الرباط تشترط مناقشة الحكم الذاتي حلا للنزاع، بينما المبعوث الأممي لا يضع اي شرط تفضيلي حول نوعية الحل. ويرتاب المغرب في نوابا المبعوث الأممي بسبب تحفظه على مقترحات المغرب.

 

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق