نقابة

الاتحاد المغربي للشغل يقرر مقاطعة كل جلسات الحوار الاجتماعي

قرر الاتحاد المغربي للشغل مقاطعة كل جلسات الحوار الإجتماعي بدعوى أن الحكومة تشبثت بعرضها الهزيل والتمييزي فيما يخص الزيادة في أجور الموظفين فقط أي زيادة:

  • 200 درهم ابتداء من فاتح يناير 2019

  • 100 درهم ابتداء من فاتح يناير 2020

  • 100 درهم ابتداء من فاتح يناير 2021

وذكر بلاغ للاتحاد المغربي للشغل أن موقف النقابة ثابت وهو أن العرض الحكومي لا يشمل المطالب العادلة والمشروعة التي تقدم بها الاتحاد المغربي للشغل وفي مقدمتها الزيادة العامة في الأجور للقطاعين العام والخاص والتخفيض الضريبي، ولا يتضمن الرفع من الحد الأدنى من الأجر ويُقصي فئة مهمة من الموظفين، كما لا يستجيب لمطالب عدد من الفئات المتضررة من النظام الأساسي في الوظيفة العمومية والمؤسسات العمومية والجماعات الترابية، ولا يتطرق لتنفيذ ما تبقى من اتفاق 26 أبريل 2011، وكذا المشاكل القطاعية الراهنة.

وأضاف البلاغ أن وفد الاتحاد المغربي للشغل حاول جاهدا إقناع رئيس الحكومة بمراجعة العرض الحكومي لكنه تشبث بهذا العرض.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق