فنون

وفاة الفنان ميمون الوجدي بعد صراع مرير مع المرض

توفي صباح اليوم السبت 03 أكتوبر، فنان الراي الكبير، الشاب ميمون الوجدي، عن عمر يناهز الستين سنة. بعد صراع مرير مع المرض.

وكان الراحل، قد مر بلحظات عسيرة، نتيجة وعكة صحية حادة، اضطرته لإجراءات عمليات جراحية متتالية بالمستشفى العسكري بالرباط، قبل أن يلبي نداء ربه اليوم.

خبر وفاة ميمون الوجدي أكده صديقه وابن مدينته الفنان حميد بوشناق عبر تدوينة في صفحته على “الفيسبوك”.

وكانت مؤسسة “لالة سلمى” للوقاية وعلاج السرطان، قد تكفلت بعلاج فنان ميمون الوجدي، بعدما تدهور وضعه الصحي، وإصابته بداء السرطان على مستوى الجهاز الهضمي.

ويعتبر الشاب ميمون الوجدي من الفنانين المغاربة الأوائل الذين بصموا على انطلاقة فن الراي بالمغرب، على امتداد 4 عقود، وترك خزانة فنية غنية بالأعمال المتميزة، كما أن أغانيه لا زال يتغنى بها في الأوساط الشبابية.

يذكر أن مراسيم الدفن ستتم يوم غد الأحد بمدينة وجدة.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق