اقتصاد

انطلاق أشغال بناء أول حظيرة ريحية لمشروع الطاقة المندمجة بميدلت

أعلن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، والوكالة المغربية للطاقات المتجددة (مازن)، وشركة ميدلت ويند فارم إس.أ، عن اختتام التمويل وانطلاق أشغال بناء أول حظيرة ريحية لمشروع الطاقة المندمجة بطاقة 850 ميغاوات بميدلت.

وأوضح “كونسورسيوم ناريفا- إنيل غرين باور”، الذي يمتلك بكيفية مشتركة مع المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، شركة “ميدلت ويند فارم إس.أ”، والتي أعلن عن مساهمته في المشروع عقب مسلسل لطلبات عروض دولي أطلقه المكتب، أن بناء هذه الحظيرة الجديدة، التي ستبلغ طاقتها 180 ميغاوات، سيمتد على 24 شهرا.

وأضاف المصدر ذاته، في بلاغ بهذا الخصوص، أن جزءا أساسيا من المكونات الرئيسية للمشروع، لاسيما الشفرات والأبراج، ستصنع في المغرب بمساعدة شركة “سيمينز غاميسا”، مصنع التوربينات الوحيد للكونسورسيوم.

وأشار البلاغ، إلى أن الطاقة الكهربائية التي تولدها حظيرة الرياح بميدلت، سيتم بيعها للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب كجزء من اتفاقية شراء وتوريد الطاقة لمدة 20 عاما، مضيفا أن الإنتاج المتوقع للطاقة الكهربائية لهذا المشروع ستكون، على المدى البعيد، معادلة للطاقة التي تستهلكها مدينة تسكنها 500 ألف نسمة (أي ما يماثل مدينة كأكادير).
وأضاف المصدر ذاته، أنه سيكون ممكنا تفادي إصدار حوالي 400 ألف طن من ثنائي أكسيد الكربون في السنة بفضل هذا المشروع، مبرزا أن المبلغ الإجمالي للاستثمار في حظيرة توليد الطاقة الريحية بميدلت سيرتفع إلى 2,5 مليار درهم، كما سيتم تمويلها من تدفقات رأس المال الخاص للمساهمين وبتمويل اقتراضي مقدم من طرف المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب.

 

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق