فنون

سلمى رشيد ترد على منتقدى أدائها للنشيد الوطني..

تعرضت الفنانة المغربية الشابة “سلمى رشيد” لموجة سخرية واسعد وانتقادات جارحة، بعد أدائها الباهت للنشيد الوطني في المقابلة الاستعراضية التي أقيمت بمدينة العيون احتفالا بذكرى المسيرة الخضراء، حيث علق الحميع على أن سلمى رشيد أخطأت في لحن النشيد وكلماته.

وكشفت سلمى في مقطع فيديو مباشر بثّته على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “أنستغرام” : فين خطأت فالنشيد الوطني؟ على أساس أول مرة أنغني النشيد الوطني؟ أكيد مخطأتش فيه ومن سابع المستحيلات”.

وأوضحت مصادر صحفية أن ما حصل بارتباك في البرمجة وذلك “بإعطاء انطلاق المقابلة قبل دخول سلمى رشيد حيث انتهى الشوط الأول بعد 30 دقيقة، وكان محددا أن تدخل إلى الملعب لأداء النشيد الوطني بين شوطي المباراة، إلا أن الشوط الثاني انطلق وبعد 8 دقائق طلب من الحكم توقيف المباراة وتمت المناداة على المغنية المغربية لأداءه وسط ذهول الجميع، حيث لم يسبق أن توقفت مباراة في شوطها الثاني، وإن كانت استعراضية، الشيء الذي أدى إلى ارتباك خريجة أراب أيدول”.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق