حوادث

فتاة قاصر تضع حدا لحياتها شنقا نواحي شفشاون

خضعت جثة فتاة قاصر، الإثنين، للتشريح الطبي من قبل طاقم طبي مختص بمستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بشفشاون، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة بابتدائية شفشاون، بعد العثور عليها معلقة بحبل بجماعة بن سلمان بباب براد بإقليم شفشاون.

وحسب مصادر مطلعة، فإن الفتاة القاصر  البالغة من العمر 15 سنة، عثر عليها معلقة بواسطة حبل على مستوى عنقها في ساعات متأخرة من ليلة الأحد، بمسقط رأسها بباب براد، التابع للجماعة القروية بن سلمان، بإقليم شفشاون؛ فانتقلت عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز الترابي باب برد، رفقة ممثل عن السلطات المحلية، إلى المكان عينه، وقامت بمعاينة الجثة ونقلها ليلا إلى قسم الأموات بشفشاون.

وزادت المصادر ذاتها أن عناصر الدرك الملكي فتحت بحثا في الموضوع، لمعرفة الأسباب التي دفعت القاصر إلى وضع حد لحياتها شنقا، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

المصدر
وكالات
المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق