أحزاب

ابن كيران لماء العينين.. “ترتدين الحجاب أو تزيلينه فتلك مسألة شخصية”

كشفت القيادية في حزب العدالة والتنمية أمينة ماء العينين، عن تفاصيل اللقاء الذي جمع بينها وبين رئيس الحكومة السابق، عبد الإله بن كيران، والذي كان محوره الضجة التي أثارتها صور منسوبة لماء العينين بدون حجاب، سبق لها أن قالت عنها “مفبركة”.

وأوضحت أمينة ماء العينين في تدوينة نشرتها على حسابها الرسمي على “فيسبوك”، أن تعليق بن كيران على الموضوع لم يفاجئها لما تعرفه عنه وعن أفق تفكيره وإدارته لمختلف المعارك”.

ونقلت القيادية في الحزب، نقلا عن بن كيران قوله لها:” أعيب عليك أنك لم تأت لاستشارتي منذ اليوم الأول، ولو استشرتني لقلت لك: بغض النظر عن صحة الصور من عدمها، ولسْتِ أصلا في موقع مساءلة تجاهها،كنت سأشير عليك أن تقولي: إوا ومن بعد؟ وإن كنت قد اخترت أن أنزع الحجاب في الخارج أو أرتديه هنا فهذا شْغْلي، واللي مزوجني وما عجبوش يطلقني واللي كيتسالني شي حاجة ياخذها والى خرقت القانون نتحاكم والى خالفت شي حاجة من تعاقدي مع الحزب نتساءل، ومادام ارتداء “الفولار” أو خلعه لا يدخل ضمن هذا كله فتلك مسألة شخصية”.

وأضاف رئيس الحكومة السابق قائلا: “ونقولك واحد الحاجة، أنا لو جاءتني ابنتي تقول لي: إني أفكر في خلع الحجاب فسأقول لها ذلك شأنك وحدك”، مضيفا بحسب ما نقلته ماء العينين: “سبق أن صرحتُ مرارا أن الحجاب ليس شرطا للنساء للانخراط في الحزب أو النضال في صفوفه وقد بحثنا عن نساء بدون حجاب لترشيحهن في الحزب”.

وختمت ماء العينين تدوينتها، بالتأكيد على أنه “وبعد هذه الهجمة وما وُظف فيها من امكانيات ضخمة للتشهير بها،وبعد ما أعلنته سابقا،فإنها أزداد قناعة بأن مسارها النضال يجب أن يستمر بعزم وإرادة أكبر،داخل المغرب أو خارجه،بحجاب أو بدونه،بصفة وموقع أو بدونه، لتحقيق الديمقراطية والحرية والعدالة والكرامة،وحقوق الانسان الفردية والجماعي، على حد تعبيرها”.

ماء العينين انهت تدوينتها بالقول: “وإذا كان هناك من يظن أنه يمتلك كل شيء في حرب قذرة ولا أخلاقية،فإن هناك من هو أكبر وأقوى وأشد،إليه ألجأ ومنه أستمد القوة واليقين سبحانه وتعالى، أما ساعة الظالم فآتية ولو بعد حين”.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق