حكومةسياسة

رئيس وزراء ماليزيا يصف إسرائيل بالدولة الإجرامية

شن “مهاتير محمد” رئيس وزراء ماليزيا هجوماً على إسرائيل، واصفاً إياها بأنها «دولة إجرامية» حيث وضح أن إسرائيل لا تلتزم بالقوانين الدولية، وتواصل أنشطة الاحتلال والاستيطان في الأراضي الفلسطينية كما أضاف أن بلاده تعتبر الإسرائيليين “قادمين من دولة إجرامية”، وأنهم “غير مرحب بهم” في ماليزيا.

وجاءت تصريحات “مهاتير محمد” خلال مؤتمر صحفي بمقر الأمم المتحدة في فيينا ردا على سؤال أحد الصحفيين بخصوص عدم سماح ماليزيا للإسرائيليين بالمشاركة في بطولة دولية للسباحة، فجاء رد رئيس الوزراء الماليزي عليه بالقول: إن إسرائيل دولة إجرامية ولا نريد التعامل معها.

هذا وقد أضاف رئيس الوزراء “مهاتير محمد” في تصريحه “إن إسرائيل جاءت من دولة لا تنصاع للقوانين الدولية، أنت تجد هذه الدولة تفعل ما يحلو لها بما في ذلك بناء المستوطنات في بلد شعب آخر واستثناء أهل البلد من دخول المستوطنات، لقد أغاروا على سفننا التي كانت تحمل مواد إغاثة لشعب غزة، لقد هاجموهم في المياه الدولية وقبضوا على السفن واقتادوها إلى الموانئ الإسرائيلية، هناك الكثير من الأمور الأخرى التي قامت بها ضد القانون الدولي وضد الأخلاق وحقوق الإنسان، نحن لا يمكننا فعل أي شيء لإسرائيل لكننا لا نريد فعل أي شيء معهم بما في ذلك شعبها، إذا أراد شعبها المنافسة في الرياضة يمكنهم الذهاب إلى دولة أخرى، لكن بالنسبة لماليزيا هم قادمون من دولة إجرامية ونحن لا يمكننا قبولهم. ”

وكان” مهاتير محمد” قد رفض منح رياضيين إسرائيليين تأشيرة لدخول بلاده، للمشاركة في بطولة دولية للسباحة البارالمبية التي ينتظر أن تنظم بماليزيا في يوليو المقبل.

 

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق