صحة

المركز الصحي رأس أغيل بمكناس يصنف فائزا في النسخة 7 لمباراة الجودة المنظمة من طرف وزارة الصحة

عبد الصمد تاج الدين

مكناس

 

صنف المركز الصحي رأس أغيل بمكناس ضمن المستوى الأول لشق التدبير الدوائي والمستلزمات الطبية في مباراة الجودة في نسختها السابعة الخاصة بفئة المراكز الصحية  والتي تسهر على تنظيمها سنويا وزارة الصحة، كما احتلت باقي المراكز الصحية التابعة  لمندوبية  وزارة الصحة بمكناس المشاركة في ذات المباراة، مراكز جد مشرفة وهي المركز الصحي البستان، السعادة، مركز الحي الإداري، المركز الصحي سيدي سليمان، وجه عروس والمركز الصحي المهاية.

وأعتبر الدكتور خشوع محمد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بمكناس بالنيابة خلال حفل نظم بالمناسبة بعد زوال يوم الخميس  31 يناير 2019 بقاعة الندوات التابعة  للمركب الإداري لمندوبية وزارة الأوقاف بمكناس اعترافا وتقديرا لكل العاملين بمراكز الرعاية الصحية الأولية، معتبرا أن هذا الانجاز الذي حققته المؤسسات الصحية بالعمالة هو بمثابة حدث متميز لم يأتي بمحض الصدفة ولا بضربة حض وإنما هو ثمرة لعمل متواصل ودؤوب لجميع مكونات المراكز الصحية والعاملين بها، وكذا للشركاء من المجتمع المدني، شاكرا في نفس الوقت الدعم المقدم من طرف الجميع  وانخراطهم اللامشروط في المساهمة ومد  يد المساعدة  تحقيقا لهذا الانجاز والذي يعتبر كذلك ثمرة أخرى من ثمرات المجهودات الجادة التي ما فتئ يقوم بها أطر وموظفوا جميع المؤسسات الصحية بالإقليم، متابعا أن الهدف من هذا كله لا ينحصر في التصنيف ولا التتويج فحسب، بقدر ما يصب في اتجاه تحسين الخدمات  الصحية المقدمة إلى المواطن والتي نطمح الى الاحتفاظ  بكينونتها.

من جانبه أكد الدكتور نبيل الزويني مدير المركز ألاستشفائي الإقليمي مكناس خلال هذا الحفل الذي حضره  ممثل الكاتب العام لوزارة الصحة وممثلة المدير الجهوي لوزارة الصحة بفاس مكناس ومندوب وزارة الصحة بإقليم الحاجب ومجموعة من الأطر الصحية التابعة لجميع المراكز الصحية والاستشفائية بالمندوبية، أن من شان هده المباريات التي تسهر الإدارة المركزية مشكورة على تنظيمها، ان يساعد بشكل كبير في إذكاء الحس لدى العاملين في المجال الصحي من اجل الارتقاء بالمؤسسات الصحية  وتحسين الخدمات المقدمة بها ، واستطرد نفس المتحدث، انه معتز بما أصبح يلعبه المجتمع المدني والمجالس المنتخبة والفعاليات الاقتصادية في تحقيق إنجازات كبيرة بالمرفق الصحي سواء على مستوى الدعم المادي  أو المعنوي.

وأوضحت دكتور سعيدي سعاد المسؤولة عن خلية الجودة بمندوبية وزارة الصحة بمكناس من خلال عرض  مصور ومفصل  قدمته أمام الحضور مبرزة  حيتيات ومراحل الإعداد  داخل كل المراكز الصحية المشاركة في منافسات مباراة الجودة  ومدي انخراط جميع  العاملين بها في المساهمة الفعالة والجادة  لكل هده الأطر الصحية التي  تستحق كل التقدير والتنويه تقول المسؤولة عن الجودة بالمندوبية.

تجدر الإشارة  أن مجموعة من  المؤسسات الصحية  التابعة  لمندوبية وزارة الصحة  بمكناس أعتادت أن تتوج في مباراة الجودة  خلال دورات سابقة بمراكز مشرفة أهمها احتلال مستشفى محمد الخامس المركز الأول على الصعيد الوطني سنة 2010   كما فاز  المركز الصحي تواركة  بالمركز الأول في دورة  2011   وفي دورة 2013  فاز المركز الصحي  الرياض بالمرتبة الأولي  في نفس المسابقة الخاصة بالمراكز الصحية  كما صنفت دار الولادة  ببوفكران بعمالة مكناس ضمن  المستوى الثالث  في مبارة  شهادة  مطابقة  الجودة في نسختها الثالثة  الخاصة بفئة  دور الولادة.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق