عدالة

التحقق في اتهامات بالابتزاز والارتشاء منسوبة لموظفي شرطة بولاية أمن العيون

فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة العيون بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، زوال اليوم السبت، وذلك للتحقق من الاتهامات بالابتزاز والارتشاء المنسوبة لموظفي شرطة، كلاهما برتبة مفتش ممتاز، يعملان بولاية أمن العيون.

وأورد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح الأمن الوطني كانت قد توصلت بشكاية من أحد المواطنين ينسب فيها لموظفي الشرطة المشتبه بهما، تعريضه للابتزاز وطلب مبلغ مالي عن طريق الرشوة، موضحا أنه قام بتسليمهما جزءا من المبلغ المالي المطلوب، بعدما أوهماه بأن السيارة التي كان يتولى إصلاحها هي متحصلة من عمل إجرامي.

وأضاف البلاغ أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية المكلفة بالبحث في هذه النازلة قد استمعت للطرف الشاكي، كما راجعت تسجيلات كاميرا للمراقبة تتضمن شريطا مصورا له علاقة بهذه القضية، بينما تم إخضاع الشرطيين المذكورين لإجراءات البحث القضائي من أجل التحقق من كافة الاتهامات المنسوبة لهما.

وستنتظر المديرية العامة للأمن الوطني، يورد البلاغ، نتائج البحث القضائي المنجز في هذه القضية، وذلك ليتسنى لها تحديد المسؤوليات الإدارية للشرطيين، وعلى ضوئها سوف يتم اتخاذ الإجراءات التأديبية اللازمة في حقهما.

المصدر
و.م.ع
المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق