تحقيق

عناصر البسيج تحقق مع داعشي متخصص في صنع المتفجرات

يواصل رجال عبد الحق الخيام لليوم الخامس على التوالي، التحقيقات مع مشتبه في تخطيطه لعمليات إرهابية خطيرة، باستعمال المفخخات والمتفجرات، بعد أن وضعت يدها الجمعة الماضي، على صيد ثمين، يلقب بأبي القاسم، ويعتنق الفكر المتطرف.

وكشفت يومية “الصباح” في عددها ليوم الخميس، أن المشتبه فيه الحامل لعقيدة داعش، خبيرا في صنع المتفجرات والمفخخات، كما ينتشي بمشاهدة أشرطة تقطيع الرؤوس، ومختلف المواد الإعلامية التي تصدرها التنظيمات الإرهابية، لاسيما ما يسمى “تنظيم الدولة في العراق والشام”.

وأضافت الصحيفة نفسها، أن مصالح المكتب المركزي للأبحاث القضائية، غافلت المتهم، الجمعة الماضي، بناء على تنسيق دقيق مع عناصر مديرية مراقبة التراب الوطني، في منزل آمن بفاس، اتخذه خلفية للأعمال التحضيرية ومعملا للتجارب والدراسات .

ومن بين ما خطط له هذا الإرهابي صناعة قنابل ماحكم فيها عن بعد وأخرى يدوية وأحزمة ناسفة وعبوات ضد الدروع وقنابل متحكم فيها بالهاتف.

ويتواصل البحث مع الموقوف للكشف عن كل ارتباطاته ونواياه الإجرامية ومختلف علاقاته الداخلية والخارجية .

 

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق