أخبار منوعة

تونس: جرعات تطعيم فاسدة تؤدي بحياة 11 رضيعاً

هيمنت حالة من الذعر والحزن والسخط في صفوف التونسيين بعد وفاة 11 رضيعاً في ظرف 24 ساعة فقط، بمستشفى حكومي للتوليد، في ظروف شبه غامضة.

وكشفت مصادر نقابية تونسية أن عدد الوفيات تجاوز ما هو معلن عنه من قبل الوزارة، وأنه من المحتمل أن يكون عدد الوفيات في صفوف الرضع وصل إلى 14 رضيعا، وأن تسمما ناتجا عن جرعات تطعيم فاسدة هي التي تسببت في الوفيات.

وكانت وزارة الصحة قد أعلنت صباح اليوم السبت عن وفاة 11 رضيعا، ليعلن التحقيق الأولي فيما بعد أن سبب الوفاة هو مكملّ غذائي فاسد تم إعطاؤه للأطفال مما سبب لهم تعفنا خطيرا أودى بحياتهم، وقد تمّ إستدعاء وزير الصحة لحضور مجلس الأمن القومي يوم الإثنين القادم، مع تواصل إستكمال التحقيق حول المنتج الطبي الفاسد الذي سبب هذه الفاجعة.

هذا وقد اجتمعت عائلات الرضع الذين ذهبوا ضحيّة التعفن الخطير بسبب جرعات الدواء الفاسدة، للإستفسار عن أسباب وفاة أبنائهم حديثي الولادة أمام مركز التوليد، إلا أنهم تلقوا جثامين أطفالهم في علب كرتونيّة، دون أيّ تصريح أو تفسير من أي مسؤول بالمستشفى.

وبملامح الحزن والإهانة، يقول أولياء الضحايا أن الإطار الطبي لم يذكر أسباب الوفاة الحقيقة لأيّ من الأولياء، وأن معاملة الإطار الشبه طبي كانت سيئة، حيث قاموا بطرد أولياء الأمور ورفضوا الرد على استفساراتهم.

فيما أصيبت والدة أحد الرضع الضحايا ويبلغ من العمر 3 أسابيع فقط، بانهيار وهالة هيستيرية بعد وفاة طفلها الوحيد بالمستشفى، والذي كانت قد أنجبته بعد علاج ومصاريف وتنقلات بين “فرنسا” و “ألمانيا” دامت 8 أعوام .

 

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق