أمن

اعتقال مثلي يكشف عن فضائح شذوذ جماعي داخل فيلا

كشف اعتقال شخص في عقده الرابع مقيم بالديار الألمانية عن فضيحة أخلاقية بمركز أركمان نواحي مدينة الناظور.

وبحسب مصادر، فإن هاته الفضيحة تفجّرت نهاية الأسبوع بعد اقتحام عناصر الدرك الملكي لفيلا في ملكية المعني بالأمر، حيث تم ضبطه في حالة تلبس بممارسة الشذوذ بمعية شابين ينحدران من الدارالبيضاء.

وتضيف المصادر ذاتها، أن المهاجر المثلي البالغ من العمر نحو 46 عاما تعرّف على الشابين البالغين من العمر 18 و24 عاما عن طريق الأنترنت واستدرجهما الى فيلته بالقرب من شاطئ قرية أركمان من أجل ممارسة الشذوذ بشكل جماعي مقابل مبلغ مالي.

وأشارت المصادر نفسها، إلى أن المهاجر المعروف في أوساط ساكنة المنطقة بسلوكاته الشاذة، اعترف خلال استنطاقه تمهيديا من طرف عناصر الدرك الملكي بكونه يقوم بعملية تصوير عمليات الشذوذ الجنسي الجماعية بغرض الاستماع بمشاهدتها فيما بعد دون أن تكون لذيه أية نية لنشرها.

وقد تم إحالة الموقوفين الثلاثة بعد انتهاء فترة وضعهم رهن تدابير الحراسة النظرية، على النيابة العامة التي قررت إيداعهم السجن المحلي بسلوان ومتابعتهم في حالة اعتقال من أجل المنسوب اليهم.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق