عدالة

ابتدائية الجديدة تدين كولومبيين وإسبان ضمن شبكة للاتجار بالمخدرات‎

قضت المحكمة الابتدائية بالجديدة بإدانة متورطين جدد في شبكة الاتجار الدولي بالمخدرات والتي تم تفكيكها خلال شهر دجنبر الماضي بإقليم الجديدة.

وبحسب مصادر، فإن هيئة المحكمة قررت في جلستها ليوم أمس الثلاثاء ثاني أبريل الجاري، توزيع 42 عاما سجنا نافذا على ثلاثة مواطنين يحملون الجنسية الكولومبية واسبانيان ومغربي، فيما أدانت مغربيا آخر بأربع سنوات سجنا نافذا وغرامة 30 ألف درهم لفائدة ادارة الجمارك.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن يتابع في هذا الملف أكثر من 20 متهما من بينهم أمنيون ومسؤولون كبار صدرت في حق بعضهم أحكاما بالسجن خلال الاسابيع الماضية.

وتتم تفكيك هذه الشبكة يوم 8 دجنبر من العام المنصرم، حينما تمكنت فرقة مكافحة الجريمة المنظمة التابعة للمكتب المركزي للأبحاث القضائية، من توقيف سبعة أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية دولية تنشط في مجال الاتجار الدولي بمخدر الكوكايين بين كل من المغرب وأمريكا اللاتينية وأوروبا.

و أسفرت العملية عن حجز شاحنة مسجلة بالمغرب محملة بثلاثين رزمة من مخدر الكوكايين العالي التركيز، يناهز وزنها الإجمالي حوالي طن وأربع كيلوغرامات، علاوة على زورقين مطاطيين، وجهاز لتحديد المواقع بالإحداثيات GPS، ومحرك مائي، وسيارتين رباعيتي الدفع، إحداهما موصولة بمقطورة.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق