أمن

توقيف عصابة أوقعت بمقاول وسلبته مبلغا مهما من المال بالعرائش

فتحت عناصر الدرك الملكي بالعرائش منذ نهاية الأسبوع الماضي، بحثا في قضية اختطاف واحتجاز مقاول ضواحي المدينة.

وأفادت المصادر، ان عناصر الدرك الملكي بالمدينة تسابق الزمن لتوقيف أفراد العصابة التي احتجزت الضحية لساعات، قبل أن يسلبوه 60 مليون سنتيم وتركه في الخلاء.

وأوضح مصدر مقرب من التحقيق التمهيدي، أن عضوا بالعصابة وفر معلومات عن المقاول الذي يقطن بطنجة، وبعدها حصلوا على رقم هاتفه، وربط أحدهم الاتصال به هاتفيا، وأخبره بتوفره على كيس مملوء بعملة الأورو عثر عليه نواحي المدينة، وأنه يريد صرفه بعيدا عن أعين وكالات صرف الأموال والأمن.

وأسال عرض العصابة لعاب المقاول بعدما أقنعوه بتخفيض ثمن بيعه العملة الصعبة مقارنة مع سعر الصرف المعمول به، قبل ان يحضر الضحية و بداخل سيارته ميس مملوء بالأموال قصد اقتناء 100 ألف أورو مقابل 60 مليون سنتيم، وحينما وصل الى مدخل العرائش التقى أفراد العصابة الملثمين، الذين كبلوه وتوجهوا به نحو منطقة غابوية و احتجزوه ساعات ، وبعدها سلبوه ما بحوزته ولاذوا بالفرار دون أن يتركوا أثرا، تضيف “الصباح” التي أوردت الخبر.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق