أخبار

اسدال الستار على اشغال المنتدى الإفريقي الثاني للرياضة المدرسية بطنجة

اختتمت، اليوم، أشغال المنتدى الإفريقي الثاني للرياضة المدرسية، الذي نظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، تحت شعار: “الرياضة المدرسية دعامة لتنمية الشباب الإفريقي” بالمصادقة على الاستراتيجية الإفريقية للارتقاء بالرياضة المدرسية.

وقد استعرض يوسف بلقاسمي، رئيس الجامعة الدولية للرياضة المدرسية بإفريقيا، الاستراتيجية الإفريقية التي سيتم اعتمادها على مدى 2019-2022 ، وتهدف إلى تقوية جودة العرض الرياضي وجعله في خدمة الشباب الإفريقي، وكذا تعميم الممارسة الرياضية على الشباب الإفريقي.كما تهدف إلى تعزيز تموقع الرياضة المدرسية الإفريقية على المستوى الدولي، و توحيد الرؤية والتنسيق في شأن برامج العمل حول الرياضة المدرسية، فضلا عن تعزيز الشراكة والتعاون بين الدول الإفريقية في هذا المجال.

وترتكز الاستراتيجية الإفريقية، التي تم تقديمها أمام سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي والسيد “لوران بترينكا”، رئيس الاتحاد الدولي للرياضة المدرسية، وكذا الوزراء المشرفين على الرياضة المدرسية بالبلدان الإفريقية، إلى جانب مسؤولي وخبراء الاتحاد الدولي للرياضة المدرسية ومسؤولي وأعضاء الجامعة الإفريقية للرياضة المدرسية، حول سبعة محاور أساسية تتجلى في التركيز على الأنشطة الرياضية الأكثر ممارسة بالدول الإفريقية وعلى المشاركة الإفريقية للدول الإفريقية في البطولات الدولية التي ينظمها الاتحاد الدولي للرياضة المدرسية، وكذا على المنافسات من خلال تنظيم انشطة رياضية محلية وتشجيع المشاركة فيها على المستوى الجهوي والدولي، وذلك من أجل تمكين فئة عريضة من الشباب الإفريقي من تطوير شخصيته وانفتاحه على ثقافات البلدان الأخرى.

كما تشمل هذه المجالات التكوين من خلال تعزيز تأطير الأنشطة الرياضية عبر التكوين المستمر الحضوري وعن بعد في مهن الرياضة والتنشيط المدرسي، وكذا جعل الرياضة المدرسية مكونا أساسيا في البرامج الدراسية وإحداث مسار رياضة ودراسة وتقاسم التجارب في هذا المجال. وفي المجال المؤسساتي تعزيز دور الجامعة الإفريقية للرياضة المدرسية عبر وضع قوانين تؤطر مجال الرياضة المدرسية، بالإضافة إلى خلق مديرية الرياضة المدرسية في النظام التربوي لدى كل دولة إفريقية، فضلا عن التنقيب والبحث عن المواهب الرياضية وتوجيههها وإعدادها الجيد ليصبحوا أبطال المستقبل مع تقاسم الوسائل الكفيلة بذلك.

وتتضمن محاور الاستراتيجية كذلك الارتقاء بالبنية التحتية والتجهيزات الرياضية والتمويل وتعزيز الشراكات فضلا عن التواصل وتتبع أجرأة الاستراتيجية.

وخلال الجلسة الاختتامية لأشغال هذا المنتدى التي امتدت على مدى يومي 26 و27 أبريل 2019، ألقى السيد سعيد أمزازي، كلمة ثمن فيها مضامين الإستراتيجية الإفريقية للارتقاء بالرياضة المدرسية، معربا عن شكره للبلدان الإفريقية على مشاركتها في هذا المنتدى، كما ثمن بهذه المناسبة التنسيق القائم بين قطاعي التربية الوطنية والشباب والرياضة بالمغرب والذي يعد نموذجا يمكن الاحتذاء به من طرف باقي الدول الأفريقية.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق