نقابة

العثماني يتعهد بمواصلة الحوار الاجتماعي وتبني كل المقترحات المعقولة

تعهد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، بأن تواصل الحكومة الحوار الاجتماعي المنتظم وتستمر فيه، والذي ستعالج فيه جميع القضايا التي تطرحها النقابات، مشددا على أن كل مقترح بدا أنه منطقي ومعقول سنتبناه.

وذكر العثماني، في كلمته بالاحتفال المنظم من لدن نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، اليوم الأربعاء بالدار البيضاء، بمناسبة اليوم العالمي للشغل، أن الاتفاق الاجتماعي الجديد، الذي تم التوقيع عليه بين الحكومة والنقابات وممثلي المشغلين، هو اتفاق تاريخي بمضمون مهم، معبرا عن شكره لكل الشركاء والمتدخلين الذي أسهموا في الوصول إلى هذا الاتفاق.

وأردف العثماني، أن “الاتفاق الاجتماعي الجديد سيدعم القدرة الشرائية لفئات واسعة من المواطنين، بما فيهم 800 ألف موظف”، مستدركا، طبعا ليس بالشكل الذي يريدونه تماما، لكن ما تم توقيعه أفضل من لا شيء، وكنت أطالب النقابات بأخذ الممكن الآن والاستمرار في المطالبة بباقي الأمور.

من جانب آخر، أشاد العثماني، بنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، قائلا: إنها برهنت على أنها نقابة مناضلة ومتوازنة، تعمل بالمنطق والمعقول، مما يجعلها قوية ومرنة، وتابع: نريد لها أن تبقى كذلك قوية وعنيدة وأن تضم المزيد من الموظفين والعمال في صفوفها.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق