تقرير

مركز أميركي يصنف شعوب العالم الأكثر مواظبة على الصلاة

قدم “مركز بيو” الأميركي للأبحاث معطيات بشأن مواظبة العديد من الشعوب على الصلاة، وقد شمل التصنيف بلدانا من مختلف أنحاء العالم بما فيها ثلاثة بلدان مغاربية هي الجزائر وتونس والمغرب.

وتصدرت الجزائر البلدان المغاربية المشمولة بهذا التصنيف، بحيث صرح 88 في المائة من الجزائريين البالغين أنهم يواظبون على أداء الصلاة يوميا، يليهم المغاربة بنسبة 80 في المائة ثم التونسيون بنسبة 67 في المائة.

وعلى الصعيد العالمي تصدرت أفغانستان الدول التي تواظب شعوبها على الصلاة بحيث صرح 96 في المائة من الأفغانيين البالغين أنهم يؤدون الصلاة يوميا، تليها نيجيريا بنسبة 95 في المائة ثم السنغال بنسبة 90 في المائة.

أما أقل الشعوب مواظبة على الصلاة، فهم الصينيون، حيث لا يتجاوز عدد البالغين الذين صرحوا بأدائهم الصلاة يوميا 1 في المائة.

وبشكل عام يشير التقرير إلى ملاحظة مفادها أن الدول ذات الثروة الأقل تميل للحصول على معدلات صلاة أعلى، لافتة إلى أن الدراسة لم تشمل الدول الغنية في شبه الجزيرة العربية، التي وبحسب المصدر نفسه، “من المتوقع أن تتمتع بمستويات عالية من الصلاة”.

في نفس الإطار، يشير المصدر، إلى الولايات المتحدة الأميركية، بوصفها حالة فريدة علاقة بالملاحظة السالفة، ذلك أنها تتمتع بمستوى عال من الثروة (56 ألف دولار للفرد من الناتج المحلي الإجمالي سنة 2015)، وفي الوقت نفسه حصلت على نسبة عالية في مؤشر المواظبة على الصلاة، بحيث صرح 55 في المائة من الأميركيين البالغين أنهم يواظبون على أداء الصلاة يوميا.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق