فن

تفاعل واسع مع ظهور عزيزة جلال بعد 30 عاما من الغياب

خلف الظهور الأول للمطربة المغربية المعتزلة، عزيزة جلال، بعد غياب استمر أكثر من ثلاثين عاما، تفاعلا واسعا بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في مختلف البلدان العربية، الذين عبروا عن سعادتهم بظهور فنانة كانت واحدة من نجمات “الزمن الجميل”.

ففي أواخر ثمانينيات القرن الماضي، قررت عزيزة جلال اعتزال الغناء والتواري عن الأضواء إثر زواجها، وذلك بعد تحقيقها شهرة واسعة تجاوزت حدود المغرب إلى جميع البلدان العربية.

وبعد غياب استمر أزيد من ثلاثين عاما، فاجأت عزيزة جلال جمهور محبيها بظهورها عبر برنامج “اللقاء من الصفر” الذي تبثه قناة “إم بي سي”، وذلك في حلقة من جزأين، تحدثت فيهما عن حياتها ونشأتها في مدينة مكناس المغربية، ومشوارها الفني منذ البداية إلى غاية اعتزالها الفن الذي أكدت أنه كان قرارها.

وخلال الحلقة نفسها أدت عزيزة جلال مقاطع من أغانيها الشهيرة، كـ”مستنياك”، حيث فاجأت الجميع بصوتها الذي لم تؤثر فيه سنوات الغياب.

مجموعة كبيرة من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب وخارجه تفاعلوا مع ظهور جلال وغنائها، بحيث عبر كثيرون عن سعادتهم بذلك.

لشاعر والروائي المغربي محمد بنميلود تشاطر أغنية “مستنياك” بصوت عزيزة جلال من ظهورها الأخير وعلق قائلا “السيدة عزيزة جلال بعد سنوات طويلة من الغياب عادت لتغرد. كأن الأمس هو اليوم. مؤكدة بذلك أن زمن هذا الفن الجميل شعرا وألحانا وأصواتا انتهى للأسف”.
الشاعر صلاح الوديع بدوره كتب “مرحبا عزيزة جلال…حتى لو كنتُ أبدو كمنْ يغردُ في سِربٍ قديم، أسمح لنفسي أن أعتبر عودة عزيزة جلال للغناء أجملَ خبر سمعته منذ مدة. الصوت والغنة والرنة والأداء والصدق والمهنية” وأردف “كنت ولا زلت أعتبر الأصوات الجميلة هدية من السماء واعتذارا للبشرية عن كل مآسيها. “مستنيينك” سيدتي، وتعبنا من الأشواق”.
الفنانة الخليجية، بلقيس، بدورها علقت على اللقاء قائلة “حلقة مؤثرة لفنانة عظيمة تخلت عن نجوميتها وفنها من أجل عائلتها، قصتها ملهمة وبالمناسبة التقيتها صدفة العام الماضي في جدة في أحد الأسواق وقالت لي أنا عزيزة جلال عرفتيني؟! قلت لها أنا تربيت على أغانيك انتي قامة فنية كبيرة وأنا متفاجئة جدا أن الصدفة جمعتنا، أحبها حبا جما”.
مقدم برنامج “اللقاء من الصفر” مفيد النويصر بدوره تشاطر أغنية “مستنياك” وعلق عليها بالقول “سبحان الوهاب..ازداد جمال الصوت بعد أكثر من 3 عقود”.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق