حوادث

بسبب نقطة متدنية في امتحانات “الباك” تلميذ ينهي حياته بشكل مأساوي

انتحر شاب لم يتجاوز سنه 17 سنة، بمنطقة سيدي بنور، بعد حصوله على نقطة ضعيفة في مادة الفرنسية في امتحانات سنة أولى بكالوريا.

وذكرت مصادر مطلعة أن صدمة الشاب الذي يتابع دراسته بالمسلك الدولي علوم رياضية وعلوم تجريبية تخصص فرنسية بالثانوية التأهيلية سيدي بنور، كانت كبيرة، بعد أن علم أنه حصل على نقطة متدنية في مادة الفرنسية، وهو ما أدخله في حالة نفسية متدهورة، حيث بقي داخل غرفته بينما خيبة الأمل والحسرة تعتصر قلبه، ليقدم على انهاء حياته بعدما لم يتحمل آلام خيبته.

وأضافت ذات المصادر أن نقطة مادة الفرنسية كانت مجحفة في حق جميع التلاميذ، حيث وصلت أعلى نقطة إلى 13/ 20، مما دفعهم للاحتجاج لدى المدير الإقليمي لمديرية سيدي بنور ومطالبته بالوقوف إلى جنب هذه الفئة من التلاميذ.

وتلقت أسرة المتوفى صدمت كبيرة في فاجعة انتحار ابنها، حيث استغل الشاب غياب الأم والأب ونفذ فعلته، لينهي حياته بطريقة مأساوية.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق