دوليمجتمع

إنقاذ عشرات “الحراكَة” في البحر بين المغرب وإسبانيا

تمت نجدة 141 مهاجرا من دول جنوب الصحراء الإفريقية يوم أمس السبت، كانوا في البحر على عدة مراكب بين المغرب وإسبانيا، بحسب ما أفادت به البحرية الإسبانية.

وقال متحدث باسم البحرية أنه تمت نجدة 86 شخصا بينهم 14 امرأة وثلاثة أطفال، كانوا في مركبين في بحر البوران (البحران بالعربية).

وكان أحد المركبين بدأ يجنح وبات بعض ركابه في البحر، لكن تم في نهاية المطاف إنقاذ جميع من فيه، في حين بدأ هؤلاء بالوصول مع بداية المساء إلى ميناء مدينة المرية بالأندلس (جنوب شرق)، بحسب المصدر ذاته.

وإلى الغرب عند منطقة مضيق جبل طارق، أنقذت فرق النجدة ثلاثة رجال كانوا في قارب (كياك) و52 كانوا في زورق بينهم 14 امراة، كانوا في طريقهم الى الخيتراس (الجزيرة الخضراء) جنوب اسبانيا.

ووصل نحو 11 ألف مهاجرا إلى إسبانيا بحرا منذ بداية 2019، ولقي 203 حتفهم خلال محاولة العبور إلى أوروبا، بحسب آخر إحصاء لمنظمة الهجرة الدولية في العاشر من يوليو.

وفي الإجمال لقي 682 شخصا حتفهم أو فقدوا منذ بداية العام في البحر الأبيض المتوسط، في حين بلغ إجمالي من وصلوا نحو 31600 مهاجر، بحسب المنظمة.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق