أحزاب

بوادر الانشقاق في “البام” بعد عقد مؤتمرين في يوم واحد

لاتزال الأزمة والخلافات الطاحنة بين الأمين العام الحالي لحزب الأصالة والمعاصرة حكيم بنشماش ومعارضيه من المكتبين السياسي والفيدرالي الذين باتوا يقودون “تيار المستقبل”، ترمي بظلالها على مستقبل الحزب، حيث يتجه هذا الأخير نحو الإنشقاق إلى حزبين، الأول يقوده تيار وهبي واخشيشن، والتيار الثاني تقوده أقلية محسوبة على حكيم بنشماش الأمين العام الحالي للحزب.

وأفادت مصادر، أن “تيار عبد اللطيف وهبي ومحمد الحموتي وسمير كودار يتجهون نحو عقد مؤتمر باسم الأصالة والمعاصرة خلال شتنبر المقبل”، وهو الامر الذي يفرض على بنشماش الانشقاق أو تشكيل حزب جديد ثم التحالف مع حزب أقوى منه، وفق المصادر ذاته.

وفي هذا الإطار، قام حكيم بنشماش، بدعوة ما تبقى من أعضاء المكتب السياسي والمكتب الفيدرالي من أجل عقد اجتماع مشترك يوم الأحد 28 يوليوز 2019، يتضمن جدول أعماله انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية وهيكلة لجانها، وهو ما يعتبره متتبعون بـ”الاجتماع غير القانوني لأن اللجنة التحضيرية تم انتخابها في وقت سابق والآن يترأسها سمير كودار”.

وفي نفس اليوم، ستعقد لجنة موازية استعدادا للمؤتمر برئاسة بنشماش، وهو ما يعني مؤتمر ثاني موازي لمؤتمر تيار الحموتي.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق