حوادث

هذه حقيقة قتل مغتصب “حنان” لزميله بطعنة قلم داخل السجن

نفت مصادر من المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج خبر جريمة قتل في سجن العرجات 2 بسلا، بطلها السجين المتورط في جريمة اغتصاب وقتل الشابة حنان، قبل أيام، في العاصمة الرباط.

وأكدت المصادر ذاتها، أن هذه الواقعة لا أساس له من الصحة، مؤكدة عدم تسجيل أي جريمة قتل في سجن العرجات 2 بسلا.

وكما جاء في بلاغ المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج ما يلي:

ردا على ما تم تداوله ببعض المواقع الالكترونية والصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص “جريمة قتل مزعومة بالسجن المحلي العرجات 2″، وسيرا على نهجها القائم على تنوير الري العام، تتقدم المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج بالتوضيحات التالية:

  • تؤكد المندوبية العامة أن خبر “طعن أحد النزلاء لنزيل آخر بقلم حبر مما أدى إلى وفاته بالسجن المحلي العرجات” هو خبر كاذب ولا أساس له من الصحة، حيث تعمد مروجو هذه الإشاعة عدم الرجوع إلى مصالح المندوبية العامة للتأكد من صحة الخبر، مع العمل على الترويج له على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي وعبر تطبيقات المراسلة الفورية.

  • لقد سبق للمصالح المختصة بالمندوبية العامة أن رحلت السجين (ب.م)، المتورط في جرائم اغتصاب وهتك عرض أدت إلى الموت، من السجن المحلي العرجات 2 إلى السجن المحلي بتيفلت بتاريخ 26 يوليوز 2019، كإجراء احتياطي تفاديا لاختلاطه بباقي المتورطين في نفس القضية وضمانا للسير العادي للتحقيقات.

  • إن المندوبية العامة تستهجن مثل هذه الممارسات التي لا تمت بصلة إلى العمل الصحفي بأبعاده الإخبارية والأخلاقية، وتحذر مروجي مثل هذه الأخبار من مغبة التمادي في نشر الأكاذيب.

وكان نشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي، تداولوا صباح اليوم الخميس، بقوة الإشاعة التي انتشرت بشكل واسع على صفحات موقع الفيسبوك، وهو ما أعاد للأذهان جريمة اغتصاب و قتل “حنان” إلى الواجهة، وما أعقبها من موجات غاضبة إثر الجريمة البشعة التي هزت المغرب.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق