دوليسياسة

السفير البلجيكي في المغرب يرد على البرلماني البيجيدي

رد سفير بلجيكا بالمغرب، “مارك ترينتسو” على توضيحات البرلماني علي العسري عن حزب العدالة والتنمية، التي اعتذر فيها عن ما جاء في تدوينة سابقة انتقد فيها لباس متطوعات بلجيكيات أثناء قيامهن بتبليط طريق نواحي تارودانت.

وقال السفير في رده إنه توصل برسالة العسري حول تدوينته، وعبر عن شكره، مشيرا إلى أن “السفارة لا تخلط بين الأفكار المنعزلة، وبين الهذيان الإجرامي والمؤسف لشخص فقد المعنى الحقيقي للأخلاق الدينية”، في إشارة إلى الأستاذ الذي اعتقل بسبب التحريض على قطع رؤوس المتطوعات البلجيكيات.

وأضاف “ترينتسو”، “أعتقد أن هذا التصحيح سيساعد أيضا في إعادة الهدوء والتعقل إلى هذا النقاش الذي تسبب فيه شبابنا عن غير قصد”، قبل أن يختم رسالته بعبارة: “يرجى إرسال هذه الرسالة إلى فخامة السيد العسري”.

وأثارت صور شابات بلجيكيات يعملن تطوعيا في أحدد الدواوير جدلا كبيرا، تسببت في توقيف معلم كان قد كتب تدوينة تطالب بقطع رؤوسهن، كما وضع هذا الموضوع البرلماني عن حزب العدالة والتنمية علي العسري في قلب زوبعة من ردود الأفعال بسبب تدوينة له دعا فيها إلى التحقق من نوايا المتطوعات البلجيكيات.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق