حوادث

سيدة تقدم على الإنتحار من غرفة فندق يقيم بها إطار بوزارة الصحة

أقدمت سيدة ثلاثينية صباح اليوم الجمعة 23 غشت الجاري، على محاولة وضع حد لحياتها، في ظروف غامضة وذلك برمي نفسها من أعلى نافذة بالطابق الثالث لإحدى غرف فندق مصنف بأكادير، ما خلق حالة من الاستنفار الأمني الكبير بالمنطقة.

وعن تفاصيل القضية، كشفت مصادر  أن المعنية بالأمر البالغة من العمر 35 سنة، والمنحدرة من مدينة الدار البيضاء نزلت بغرفة بالفندق رفقة صديقة لها، قبل أن تقدم في ظروف مشبوهة بمحاولة وضع حد لنفسها عبر رمي نفسها من غرفة أخرى ليست تلك التي كانت تنزل بها مما يطرح أكثر من علامة استفهام حول تواجدها بالغرفة ذاتها التي ينزل بها بروفيسور وإطار بوزارة الصحة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن المصالح الامنية باشرت تحرياتها للوقوف على ظروف وملابسات هذه الواقعة في انتظار ما ستسفر عنه التحقيقات.

وأسفر الحادث عن إصابة الضحية بكسور وجروح بليغة نقلت على إثرها لمستعجلات المستشفى الجهوي الحسن الثاني لتلقي العلاجات الضرورية.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق