رياضةوطني

باحجي يتخلى عن منصب رئاسة الكوديم لكرة القدم بعد أقل من اسبوعين على انتخابه

عبد الصمد تاج الدين

مكناس

 

أعلن  جواد باحجي  الرئيس المنتخب أخيرا لقيادة  كوديم كرة القدم  في ندوة  صحفية نظمت يوم الثلاثاء 18/09/2019 بإحدى دور الضيافة المعروفة بمكناس، امتناعه عن ممارسة مهامه كرئيس الفريق وتعليق ذلك إلى وقت لاحق نظرا لما وصفه بالأجواء الغير ملائمة  و كثرة التشويش الذي رافق أطوار الإعداد لوضع الترتيبات المتعلقة بالأمور الإدارية لدى المصالح المختصة ، ما خلص إلى أخد قرار ترك كرسي  المسؤولية  لرضوان مرزاق الذي  حسب ما  أكده جواد باحجي  في ذات الندوة  لا يزال  يحمل  الصفة الشرعية لدى  المكتب الجامعي  لمواصلة  رئاسة الفريق  ولعب أطوار البطولة  .

 

وقال باحجي الذي كان مرفوقا بجميع أعضاء المكتب المسير، أن الوضع الرياضي المتأزم بمكناس الناتج عن الحزازات والخصومات المجانية  بين مختلف مكونات الأجهزة الرياضة بالمدينة وخصوصا كرة القدم بها ، لم يعد يطاق  فبعدما تم  تبادل الطعون  والتشويش فيما بين جميع  هذه الأطراف وسلك جميع سبل المحاولات الإدارية  والودية سواء على المستوى المحلي أو لدى الجامعة من اجل أتحة الفرصة  لتحقيق مشروع رياضي متكامل  لتنمية  كرة القدم  بالعاصمة الاسماعيلية ، لكن للأسف  ومراعاة للحيز الزمني المتبقي  لانطلاق البطولة وتحسبا  لأي طارئ قد يتمخض عنه عرقلة الخوض في المنافسات الرياضية، كان لزاما يقول باحجي أن يأخذ الوضع منحى آخر وكانت المشاورات في اتخاذ  المبادرة على شكل  خطوة سلمية تنم عن تعامل رزين ومتزن ، فضلنا  من خلالها  يقول باحجي سلك سبيل الحكمة وترك كل الصراعات جانبا  دون أن نحدث ضجيجا آو ندخل في متاهة الصراعات  التي لن تجدي نفعا  للجميع على حد  تعبيره.

 

وأرجع باحجي اتخاذ هذا القرار الذي وصفه “بالامتناع” بدل الانسحاب  حسب ما جاء في بيان تلاه أمام الحضور ، انه بعد مشاورات المكتب الجامعي والأخذ بنظر  أعضاء مكتبه الذي يضم ثلة من أبناء المدينة  الغيورين  والكفاءات الرياضية نذكر منهم   حمادي   حميوش ، عادل التراب ، عزيز بنونة ، عز الدين الزروالي ، و تفاديا لأي عرقلة أو صراع أحادي الجانب وتغليب مصلحة الفريق  والمدينة عن  أي صراع  قد يعصف  بالرياضة إلى المجهول ، فضلنا الثريت الى حين ، موضحا في  ذات البيان أن خيار الامتناع  عن مواصلة  التشبت بالتسيير ، ليس  انصياعا ولا رجوعا إلى الوراء، بقدر ما أملته الأخلاق وحب الفريق  والمبادئ التي نؤمن بها، مضيفا أننا إن لم نتمكن على الأقل  في الوقت الراهن من طي صفحة ماض بتراكماته وبداية صفحة بيضاء جديدة ، بسبب فشل إرساء توافقات  متجانسة  لبعد نظرتها الظرفية، سنبقى مع ذلك داعمين ومساندين لفريق المدينة الأول  .

وفي جواب عن سؤال حول وجهة نظره  اتجاه انتداب عبد المجيد أبو خدبجة  رئيسا لفرع كرة القدم من طرف المكتب المديري ، تحفظ  باحجي  للرد عن ذلك ، تفاديا لما سبق  أن شرحه حول الغوص في متاهات الصراعات ، مفضلا في الوقت الراهن  الانكباب معية مكتب رضوان مرزاق إلى دعم  الفريق  وتعبيد الطريق أمامه لخوض غمار البطولة في أجواء  وظروف ملائمة  نهاية الأسبوع الجاري.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق