صحة

شغيلة الصحة بتاونات تعيش حالة احتقان بسبب سلوك طبيب

تعيش الشغيلة الصحية بإقليم تاونات على وقع احتقان غير مسبوق، وارتجالية كبيرة في تدبير الشأن الصحي خاصة في المؤسسات الصحية الأساسية، سببها الطبيب الرئيس لشبكة المؤسسات الصحية (SRES) الذي، حسب بيان المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لقطاع الصحة المنظوية الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، لا يتوانى في استهداف الموظفين الذين لا ينتمون الى توجهه النقابي.

واستنكر البيان استهداف الشغيلة الصحية من طرف الطبيب الرئيسي، محذرا في نفس الوقت من منطق “آخر دقيقة” لإمضاء مقررات انتقالات مشبوهة لا تحترم الدورية 31 المنظمة لحركية موظفي القطاع الصحي، ورفضه الابتزاز والعشوائية التي تطبع تسيير المؤسسات الصحية بالاقليم.

وفي نفس السياق طالب البيان المدير الجهوي بالتدخل لحل المشاكل الهيكلية التي يتخبط فيها اقليم تاونات، وبفتح تحقيق عاجل في الخروقات والاختلالات التدبيرية التي يعرفها الاقليم.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق