وطني

بعد أن نعته بعض أنصار الجيش بـ”الشفار”.. الشمامي يذرف الدموع ويقرر الرحيل عن الفريق حفظا لكرامته

انتشر مقطع فيديو مؤثر على مواقع التواصل الاجتماعي، يوثق بكاء عبد الواحد الشمامي، اللاعب السابق والناطق الرسمي الحالي لفريق الجيش الملكي، بعد أن هاجمه بعض أنصار الفريق العسكري خلال حضوره لمباراة المنتخب الوطني أمام موريتانيا، أمس الجمعة، ونعتته بـ”الشفار”.

وأعلن الشمامي من خلال الفيديو المذكور رحيله عن الجيش الملكي، صونا لكرامته وشرفه أولا، مؤكدا أنه قبل بالعودة والاشتغال بالفريق العسكري، لعشقه للفريق وليس من أجل المال.

وأوضح الشمامي أن رحيله عن الجيش الملكي وعدم العودة إليه، لن يمحي عشقه لهذا الفريق الذي منحه الشيء الكثير.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق