حوادث

سائق مغربي يقتحم معبر باب سبتة بحافلة محملة بـ 52 من المهاجرين

اقتحمت حافة للنقل قادمة من المغرب، وعلى متنها 52 مهاجرا من دول جنوب الصحراء  أحد البوابات الحدودية بمدينة سبتة المحتلة.

ولم تسفر عملية الاقتحام عن أي ضحايا في صفوف المهاجرين ( 34 رجلاً و 16 امرأة وطفلان)، في حين تم إيقاف سائق الحافلة وهو مغربي مقيم في فرنسا.

وبحسب صحيفة “elfarodeceuta” الإسبانية، فقد تمكن السائق المغربي في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين، من التسلل من المغرب، وصدم أبواب معبر “تراخال”، وهو يحمل على متن الحافلة 52 مهاجرا من جنوب الصحراء، مشيرة الى ان المهاجرين لم يصابوا بأي أذى باستثناء أربعة منهم نقلوا إلى المستشفى بالمدينة لتلقي الإسعافات بسبب تعرضهم لبعض الالتواءات والكدمات.
وأشارت الجريدة أن السائق استغل أحوال الطقس المضطربة، وقاد الحافلة بسرعة جنونية  في الساعة الثالثة من صباح اليوم، من أجل التسلل إلى المدينة، عبر معبر “تراخال”، مؤكدة أن المهاجرين نجوا من الموت بأعجوبة.
وأوضحت الصحيفة أن بعض المهاجرين تمكنوا من الفرار وسط المدينة، في حين توجه بعضهم إلى مراكز الإيواء التي يقدم فيها الصليب الأحمر بعض الخدمات للمهاجرين.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق