قضايا ساخنة

الزفزافي الأب يعلن فك ارتباطه بجمعية معتقلي حراك الريف

أعلن أحمد الزفزافي والد قائد حراك الريف ناصر الزفزافي المعتقل على خلفية أحداث الحسيمة، استقالته من جميع المهام الموكولة له للتضامن مع المعتقلين بما فيها جمعية “ثافرا” للوفاء والدفاع عن معتقلي الحراك.

وقال والد قائد حراك الريف في فيديو نشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفايس بوك، أنه سيدافع “فقط” عن إبنه ناصر”، مضيفا “مبغيتش حتى شي واحد يهضر بإسمي أو علي، أنا أحمد الزفزافي بوحدي سأبقى بوحدي، وأموت لوحدي وأبعث لوحدي، ها نتوما ها الجمعية ديال ثافرا..ها الساحة ها الشوارع.. ها الريف ها الحسيمة ها المعتقلين ها العائلات نشوفو فين إوصل هادشي ..أعتقد أن البعض يريد هذا..”.

وأضاف الزفزافي مشتكيا من ظلم ذوي القربى: “كنت أخاطب المخزن وأقول له أن لي درتي فينا غلط، وخطأ سياسي، ودبلوماسي، وأخلاقي، والمخزن يتقبل مني ذلك لأنني على حق، ولكن عندما بلغ ببعض أبناء جلدتي أن يقولوني ما لم أقله، ويحملونني مسؤوليات جنائية وجنحية، أنا بريئ منها براءة الذئب من دم يوسف … هناك أصوات وهناك أبواق.. وفي الحقيقة الأبواق هناك والمعلومات تذهب من هنا”.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق