رياضةبطولة

جماهير “الكوديم” تنتفض وترفع شعارات منددة بالفساد الرياضي

تجمهر آلاف عشاق ومحبي النادي الرياضي لكرة القدم “ريدمان” اليوم الجمعة 27 دجنبر الجاري امام مقر عمالة مكناس رافعين شعارات تندد بالاوضاع الكارثية التي اصبحت عليها الرياضة بالمدينة عموما، وكرة القدم على وجه التحديد، داعين سلطات المدينة والقائمين على شأن كرة القدم على المستوى الوطني الى تحمل المسؤولية.

انتفاضة جماهير “الكوديم” جاءت بعد فشل سلسلة من المساعي والاجراءات التي اتخدتها السلطات العمومية والمنتخبة من أجل رأب الصدع الذي يعاني منه البيت الداخلي للنادي فرع كرة القدم ومنها تكليف لجنة مؤقتة بتدبير وتسيير شؤونه الى حين تشكيل مكتب جديد بدل القديم الذي أبان عن عجز كبير في انقاذ الفريق من براثين الفساد والعبث والعشوائية.

هذا وقد رفعت الجماهير الغاضبة العديد من الشعارات التي تدعو من خلالها رئيس المكتب المديري للنادي الرياضي المكناسي الى الرحيل ورفع سيطرته على النادي بعدما ثبت فشله في تدبير شؤونه لسنوات. كما رفع المحتجون شعارت ضد رئيس فريق كرة القدم واتهامه بالعبث والفساد.

احتجاج الجماهير المكناسية أتى في وقت تعيش فيه الرياضة المكناسية إنتكاسة حقيقة على كل المستويات، وفشل كل المساعي الحميدة لإنقاذها. وغياب آليات المحاسبة لمسيرين اتخذوا من كرة القدم موردا لقوتهم اليومي.

الوضعية المزرية التي يعيشها فريق كرة القدم بمكناس اليوم، تستوجب ليس فقط تدخل السلطات العمومية والمنتخبة، بل حتى جمعيات المجتمع المدني والحقوقي التي يجب أن تتحمل مسؤوليتها في تنصيب نفسها طرفا مدنيا من أجل رفع دعوة القضائية ضد كل من ثبت تورطه في العبث بالفريق سواء على المستوى المالي أو تدبيري.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق