جمعيات

الأساتذة المتعاقدون يدخلون في إضراب وطني لمدة يومين

أعلنت التنسیقیة الوطنیة للأساتذة المتعاقدین دخولها في إضراب وطني جدید یومي الخمیس والجمعة 2 و 3 ینایر، للاحتجاجات على الاقتطاعات التي طالت أجورهم خلال الشهرین السابقین.

وقالت التنسیقیة في بلاغ لها، إن إضرابها یأتي ضد ما وصفته بـ”كل الاستفزازات والسرقة الموصوفة في حق أجور الأساتذة والأستاذات”، مشیرة إلى عزمها “الدخول في أشكال تصعیدیة في أي وقتـ، حال ظهور أي مستجد.

واعتبر المصدر ذاته، أن مناضلو التنسیقیة الوطنیة للأساتذة الذین فرض علیهم التعاقد “یتعرضون یومیا في مؤسساتهم التعلیمیة لكل أشكال التمییز والاستفزازات والابتزاز والشطط في استعمال السلطة، وكل أنواع الرفس والضرب في مختلف الأشكال النضالیة والتي أدت إلى مجموعة من الإصابات العنیفة واغتیال الأشخاص”.

كما استنكرت التنسیقیة، “كل الممارسات البائدة التي لا زالت تستعملها كل أجهزة الدولة ضد حرائر وأحرار هذا الوطن” على حد تعبیرها، معلنة تضامنها “المبدئي واللامشروط مع جمیع الأساتذة الذین یتعرضون لكل أشكال البطش والشطط في استعمال السلطة”.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق