تقرير

مندوبية التخطيط.. ربع المغاربة ينوون الهجرة إلى الخارج

قالت المندوبية السامية للتخطيط إن ما يقارب ربع المغاربة (حوالي 23 في المائة) ينوون الهجرة، مشيرة إلى أن أبناء الجهة الشرقية تصدروا نسبة نوايا الهجرة على الصعيد الوطني.

ووفق البحث الذي أنجزته المندوبية، فإن نية الهجرة لا تختلف كثيرا حسب نوع الأسرة، حيث تبلغ نسبتها 23,3 % لدى غير المهاجرين من الأسر التي لا يوجد فيها مهاجرون (الأسرة غير المهاجرة) و23,8 % لدى الأسر التي لديها مهاجر واحد على الأقل (الأسرة المهاجرة).

وتفيد معطيات البحث، أن أكثر من ثلثي المهاجرين المغاربة الحاليين هم ذكور (68,3%). وتصل نسبة النساء أعلى مستوياتها في الفئة العمرية 30-39 سنة بـ34,4% والأدنى من بين الفئة العمرية 60 سنة فما فوق بـ2,9%.

واستنادا إلى المصدر ذاته، فإن واحدا من كل أربعة من هؤلاء المهاجرين هم من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و29 سنة (27%)، النساء أكبر عددًا نسبيًا من الرجال في هذه الفئة العمرية، بنسب على التوالي بـ32,8% و24,4%. كما أن ثلث هؤلاء المهاجرين الحاليين تتراوح أعمارهم بين 30 و39 سنة (32,5%) بنسب متساوية تقريبا بين الرجال والنساء، على التوالي، 31,6% و34,4%.

وأورد البحث الوطني أن نسبة الرغبة في الهجرة تبلغ 25 في المائة لدى الحاصلين على مستوى التعليم الثانوي أو العالي، مقابل 12.4 في المائة لدى الأشخاص غير المهاجرين الذين لا يتوفرون على أي مستوى دراسي.

وعبر 41.1 في المائة من الذين شملتهم الدراسة، وهم عينة تمثيلية تضم 5.765 شخصاً غير مهاجر، والمنتمين للجهة الشرقية، عن رغبتهم في الهجرة إلى الخارج، يليهم المنتمون إلى جهة طنجة تطوان الحسيمة بنسبة 30.8 في المائة.

وتأتي مراكش آسفي في المرتبة الثالثة بـ26.7 في المائة، ثم درعة تافيلالت بـ26.2 في المائة. وقد بلغت النسب المسجلة بالجهات الأخرى مستوى أقل من المتوسط المسجل على الصعيد الوطني (23.3 في المائة) بما فيها جهة سوس ماسة التي سجلت أقل نسبة (10.5 في المائة).

وتأتي الجوانب الاقتصادية، كسبب رئيسي للهجرة معبر عنه من قبل 70% من الأشخاص غير المهاجرين الذين ينوون الهجرة تليها الأسباب الاجتماعية (24,4 %).

وتعتبر الأسباب الاقتصادية أعلى لدى الأسر غير المهاجرة بنسبة (70,2%) مقارنة مع الأسر المهاجرة (64,6%)، وعلى العكس من ذلك، فإن الأسباب الاجتماعية أعلى لدى الأسر المهاجرة (31,3%) بالمقارنة مع الأسر غير المهاجرة (24,2%).

وتختلف دوافع الهجرة حسب الجنس، يضيف البحث، فإذا كانت أسباب الهجرة بالنسبة للرجال اقتصادية بالدرجة الأولى (79,7%)، فإنها بالنسبة للنساء اقتصادية (53,8%) واجتماعية (38,1%).

وأوضحت المندوبية، أن أوروبا  تبقى الوجهة المفضلة للأشخاص الذين ينوون الهجرة، بنسبة 80%، تليها بلدان أمريكا الشمالية بنسبة 8,8% والدول العربية بنسبة (2,8%).

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق