سياسةدولي

غوتيريش قَلِقٌ إزاء التوترات المتزايدة في الصحراء بالتزامن مع عبور “أفريقيا إيكو ريس” منطقة الكركرات

طالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش السبت، بـ “السماح بمرور حركة مدنية وتجارية منتظمة” بمنطقة الكركرات، داعيا المغرب وجبهة “البوليساريو ” إلى “الالتزام بأقصى درجات ضبط النفس ونزع فتيل أي توترات”.

ودعا غوتيريش إلى “الامتناع عن أي إجراء قد يشكل تغييرا في الوضع القائم في المنطقة العازلة”،  في إشارة منه إلى تهديدات جبهة “البوليساريو” الهادفة الى عرقلة مسار رالي “أفريقيا إيكو ريس” الرابط بين المغرب وموريتانيا، عقب إقدام مجموعة من النشطاء الموالين لجبهة “البوليساريو” على إغلاق الطريق المؤدي للمعبر الحدودي الكراكات في وقت سابق يوم الأحد.

وأعرب الأمين العام في بيان منسوب إلى المتحدث باسمه ، عن “القلق” إزاء التوترات المتزايدة في الصحراء، بالتزامن مع عبور سباق “أفريقيا إيكو ريس” معبر الكركرات.

وأكد غوتريش أنه “من المهم السماح بمرور حركة مدنية وتجارية منتظمة والامتناع عن أي إجراء قد يشكل تغييرا في الوضع القائم في المنطقة العازلة” بالكركرات، مهيبا ب “جميع الجهات الفاعلة ممارسة أقصى درجات ضبط النفس ونزع فتيل أي توترات”.

وجدد الأمين العام أيضا، التأكيد على “التزام الأمم المتحدة بدعم الأطراف للتوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الأطراف للنزاع في الصحراء وفقا لقرارات مجلس الأمن”.

وتجدر الاشارة إلى أن رالي “أفريقيا إيكو ريس” الذي يربط موناكو بدكار مرورا بالمغرب ،بما في ذلك إقليم الصحراء، بلغ هذه السنة دورته الثانية عشرة.

وأعطيت يوم الثلاثاء الماضي من ميناء طنجة المتوسط، الانطلاقة الرسمية للرالي بمشاركة 688 متسابقا على متن 266 عربة، تشارك في الفئات الأربعة للسباق، والمخصصة للدراجات النارية والسيارات الرباعية الدفع والعربات المعدلة (إس إس في) والشاحنات.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق