أخبار

فنادق طنجة تتحدى قرار الوالي

في إطار الحملة التي تشنها سلطات مدينة طنجة بتعليمات من والي الجهة “امهيدية” لا زالت فنادق مصنفة تروج الشيشة بفضاءاتها دون اكثراتها بقرارات السلطة و كأنها تتجدى بذالك قرار الوالي و هنا نطرح السؤال لماذا لا يتم توجيه مثل هذه الحملات للفنادق و بعض الكباريهات المملوكة لأسماء وازنة؟ هل عجز الوالي على إختراقها ام ان هناك توصيات من جهات عليا حتى لا يشملها هذا القرار؟ ام ان هناك تخوفات من جرّ السلطة للقضاء في ظل وجود فراغ قانوني يجرّم ترويج الشيشة في الاماكن العمومية مادام “المعسل” يستورد قانونا و تؤدى عليه الضرائب كما جاء على لسان وزير المالية “بوسعيد” للإشارة فثمن النرجيلة إرتفع في الفنادق مستغلة عزوف الزبائن عن المقاهي التي تشملتها حملات الوالي حيث باتت الفنادق توفر لها الامان. وهنا نستحضر المثل “مصائب قوم عند قوم فوائد”

للاشارة فالمساطرالجمركية التي تسلكها هذه الاخيرة في حجز مادة المعسل تشوبها عدة خروقات بدءا بمحاضر الحجز و انتهاءا بالغرامات في إطار المطالب الجمركية والتي تقدّر حسب أهواء الآمر بالصرف.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق