دوليرياضة

مدرب منتخب “الفوتسال” المصري يتحدث عن مؤامرة بعد خسارته أمام المغرب

بعد الخسارة القاسية بخمسة أهداف نظيفة أمام المغرب في المباراة النهائية لبطولة الأمم الأفريقية لكرة الصالات “فوتسال” ليلة الجمعة، فجّر هشام صالح المدير الفني للمنتخب المصري أكثر من مفاجأة يوم أمس السبت، بعد العودة للقاهرة، مؤكداً أن الفريق تعرّض لمؤامرة، لولاها ما كانت هذه الخسارة الكبيرة غير المتوقعة.

وقال صالح في تصريحات صحافية: “لم يكن هناك تكافؤ في المباراة النهائية بين الطرفين، فيما تعلق بطبيعة الموقع الجغرافي للصالة التي أقيمت عليها المباراة في مدينة لعيون، التي تتعرض لتكوين طبقات بخار مكثفة في أرضية الملعب، تتسب في إحداث خلل باتزان اللاعبين”.

وتابع: “لقد حرمت اللجنة المنظمة للبطولة اللاعبين المصريين من التدريب على الصالة إلا مرة واحدة، فيما تعود الفريق المغربي عليها، إضافة إلى تركيب مادة لاصقة في أحذية اللاعبين المغاربة جعلتهم يؤدون المواجهة باتزان كامل”.

وأضاف: “كمية البخار كانت كثيفة، ولم يجد معها عملية المسح التي كان يطالب بها الجهاز الفني المصري، ما أخل بمبدأ تكافؤ الفرص، والغريب صمت الاتحاد الأفريقي تجاه ما يحدث، وعدم تدخل أحد من المسؤولين حتى المصريين”.

وحصل المنتخب المصري على المركز الثاني، بعد الخسارة من المغرب بخمسة أهداف نظيفة، لكنه صعد برفقة المغرب وأنغولا إلى بطولة كأس العالم في ليتوانيا في شهر سبتمبر المقبل.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق