صحة

هذا هو الخطأ والصواب بخصوص فيروس كورونا في المغرب

يشكل فيروس كورونا، الذي تسبب في وفاة آلاف الأشخاص في جميع أنحاء العالم، مصدرا لسيل من الأخبار الزائفة التي يتم تداولها على شبكات التواصل الاجتماعي. وتقوم وكالة المغرب العربي للأنباء بعملية فرز بين ما هو صائب وخاطئ من المعلومات حول الفيروس من أجل تحسيس أفضل.

*الخطأ :

– إقامة مستشفى عسكري ميداني ببنسليمان من أجل استقبال المغاربة العائدين من إيطاليا – فيروس كوفيد-19 هو عبارة عن “نزلة زكام حادة تم تضخيمها”

– يمكن الشفاء من الفيروس بفضل تناول المشروبات الكحولية

– تناول مشروبات ساخنة يحد من فيروس كورونا

– رش الكلور أو الكحول على الجسد يمكنه أن يحمي من الفيروس

– نشأ الفيروس عن حساء الخفافيش

– تنبأ مسلسل “عائلة سيمبسون” بالوباء سنة 1993

*الصواب:

– يوجد المغرب حاليا في المرحلة الأولى من تفشي فيروس كورونا، لأن الأمر يتعلق إلى حد الساعة بحالات إصابة لأشخاص قادمين من الخارج

– المنظومة الوطنية لليقظة والرصد الوبائي سجلت، لحدود أمس الأربعاء، 78 حالة إصابة محتملة، ضمنها حالة وفاة واحدة وخمس حالات مؤكدة، و73 حالة تم استبعاد إصابتها بعد تحليلات مخبرية سلبية

– وضع المغرب وحدات العزل الصحي وأعلن أنه سيتكفل بكل الحالات المشتبه بإصابتها خلال مدة الحجر، وكذا بالتحاليل المخبرية في كل جهات وأقاليم المملكة

– تمت مراقبة أكثر من 35 ألف شخص في كل نقاط العبور الجوية والبحرية والبرية للمملكة، إلى حدود 8 مارس الجاري – تم تزويد المختبرين الوطنيين المرجعيين (المعهد الوطني للصحة ومعهد باستور- المغرب) وكذا مختبرات الصحة العسكرية، بالتجهيزات الطبية للتحاليل المخبرية، كما تم تعبئة سيارات إسعاف مجهزة على مستوى نقط العبور ووحدات العزل الصحي

– تفعيل الرقم الاقتصادي (ألو يقظة 0801004747) من أجل استقبال استفسارات المواطنين حول فيروس كورونا المسجد – كوفيد-19، وتمت الإجابة إلى حدود يوم الثلاثاء 10 مارس على 4823 مكالمة عبر هذا الخط الهاتفي

– عزز المغرب مستوى جاهزيته في مختلف النقط الحدودية وكذا في المؤسسات الصحية المرجعية

– رفع المغرب من عدد الأسرة المخصصة للتكفل بالحالات المشتبه بإصابتها

– إنشاء خلايا أزمة على مستوى قنصليات وسفارات المملكة بالدول التي طالها للوباء للتواصل مع أفراد الجالية المغربية ومدهم بنصائح الوقاية والحماية

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق