أحزاب

بركة.. مشروع قانون 22.20 أظهر مناعة قوية للمجتمع دفعت الحكومة للتراجع عن تمريره

قال نزار بركة الأمين العام لحزب “الاستقلال”، إن مشروع القانون 22.20 أظهر أن هناك مناعة قوية في البلاد، دفعت الحكومة إلى التراجع عن تمريره.

وأوضح بركة في ندوة تفاعلية، نظمتها شبيبات أحزاب المعارضة أمس الأحد، أن الإشكال الحقيقي في هذا المشروع هو أن وضع بمنطق زجري وعقابي ولي بمنطق تقنني، لذلك يجب أن يسحب كليا.

واعتبر بركة أن مشروع القانون 22.20 المتعلق بشبكات التواصل الاجتماعي، شوش على الإجماع الوطني لمواجهة التحديات الناتجة عن كورونا.

وأكد بركة أظهر أن المجتمع المغربي المجتمع المغربي مجتمع يقظ وقوي وموحد للدفاع عن القضايا الكبرى للبلاد، ومنها حقوق الإنسان وحرية التعبير.

وأبرز بركة أن هذا القانون ليس أولوية، فتقنين هذه الشبكات إن تم يجب أن يكون بعقلية أخرى فيها تحديد المصطلحات والمفاهيم وحماية المواطنين من بعض التجاوزات.

وعلى صعيد آخر، استغرب بركة من لجوء الأبناك لرفع سعر الفائدة على الفراد وأرباب المقاولات في هذه الظرفية.

واعتبر أن هذا الإجراء مخالف لقرارات لجنة اليقظة الاقتصادية، لأنها لم تتحدث عن مراجعة الفوائد أو رفعها على من سيتقدم بطلب تأجيل سداد أقساط القروض.

وأوضح بركة أن الإجراءات التي وضعتها الأبناك في وجه طالبي تأجيل سداد القروض يمس بالثقة التي ارتفع منسوبها خلال هذه الأزمة.

وأضاف أن ” حتى ضمان أكسجين الذي تستفيد منه الشركات لدفع أجور المستخدمين وفواتير الكهرباء والماء، تطلب منها ضمانات شخصية وإضافية، في الوقت الذي قدمت فيه الدولة ضمانات تصل إلى 90 بالمائة”.

وأشار أن أحزاب المعارضة لعبت دورا مهما في اتجاه رفض كل ما يمس بالإجماع الوطني ومنها مشروع 22.20 .

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق