أمن

ليلة كحلة.. مقتل شاب بطعنات بالسلاح الابيض وانتحار شاب و شابة لأسباب مجهولة

 

تطور شجار عنيف بالأسلحة بين شابين بحي بنكيران بمنطقة المرس أشناد، منتصف ليلة الأربعاء، إلى جريمة قتل مروعة راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر، بعد تلقيه لطعنات قاتلة على مستوى الأرجل.

 

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن الضحية المسمى قيد حياته “م.ب” والبالغ من العمر 19 سنة، دخل في خلاف بسيط مع شاب آخر  يقطن بنفس الحي، سرعان ماتطور إلى شجار استعملت فيه أسلحة بيضاء، تلقى الضحية على إثره طعنات على مستوى الأفخاذ، ماتسبب له في نزيف حاد عجل بوفاته.

 

هذا، وقد جرى نقل جثة الضحية لمستودع الأموات بمستشفى الدوق دي طوفار بطنجة، فيما كثفت المصالح الأمنية من حملاتها لتوقيف الجاني الذي يوجد في حالة فرا

 

في سياق متصل علم موقع الجريدة.ما من مصادر متطابقة ان فتاة أقدمت في عقدها الثاني على وضع حد لحياتها بواسطة سم الفئران وسط منزل أسرتها الكائن بحي المرس أشناد التابع ترابيا لنفوذ مقاطعة بني مكادة.

 

وقد العثور على الضحية في وضعية حرجة وسط منزل أسرتها الكائن بالحي الشالف ذكره، بعد تناولها لكمية من سم الفئران في ظروف غامضة، ليتم نقلها لمستشفى محمد السادس بطنجة، قبل أن يتم تحويلها للمستشفى الجهوي محمد الخامس، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة بعد نصف ساعة من وصولها.

 

وقد جرى نقل جثة الهالكة لمستودع الأموات بمستشفى الدوق دي طوفار قصد إخضاعها للتشريح، فيما باشرت المصالح الأمنية تحقيقاتها للوقوف على ظروف وملابسات انتحارها.

 

وفي سياق متصل، استقبل قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة، قبل لحظات، شابا في وضعية حرجة يسمى “س.ع” ويبلغ من العمر 23 سنة، وينحدر من حي “المرس أشناد”، بعدما أقدم على محاولة انتحار بواسطة سم يستعمل في قتل الحشرات، حيث تم وضعه بقسم العناية المركزة لتلقي العلاجات الضرورية.

 

 

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق