صحة

تخوف السلطات الصحية من عودة “كورونا” الى مدينة صفرو

بعد مرور حوالي ثلاثة اسابيع على اعلان السلطات الصحية بجهة فاس مكناس خلو اقليم صفرو من فيروس كورونا المستجد، بعدما شفي جميع مرضاه، عاد كوفيد 19 من جديد الى تراب اقليم فاكهة الكرز، مسجلا اصابة جديدة اكدتها لجنة اليقظة والرصد الوبائي مساء امس الاربعاء.

تتعلق بثلاثيني وهو ناشط جمعوي، جرى توقيفه بداية الاسبوع الجاري مع صديقه وبرفقتهما فتاتان بمنتجع سياحي ضواحي مدينة صفرو متلبسين بخرق حالة الطوارئ الصحية في جلسة خمرية حيث توبعوا في حالة اعتقال الى جانب صاحب المنتجع، فيما وضعتهم إدارة السجن طبقا للتدابير الاحترازية المعتمدة داخل السجن المحلي بصفرو، اذ اخذ فريق التدخل السريع لرصد الوباء عينات من مسالكهم التنفسية العليا والسفلى أظهرت نتائجها المخبرية، والتي كشفها مساء أمس الاربعاء المختبر الجهوي التابع للمستشفى الجامعي بفاس، حمل أحد الموقوفين الخمسة للفيروس.

من جهة أخرى تاكيد الكشف المخبري لاصابة أحد الموقوفين دون مخالطيه بحفلة المنتجع السياحي، دفع السلطات الطبية بدافع الشك الى اخضاع صديق المصاب بالفيروس والفتاتين وصاحب المنتجع، لفحص طبي وتحليل مخبري ثان تنتظر السلطات الصحية بقلق شديد نتائجها مساء اليوم الجمعة، حيث يتخوفون من مواجهتهم لبؤرة جديدة.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق