صحة

مصحة العلوي بمكناس تنفي الأخبار المتداولة حول توقفها عن العمل بسبب اصابة أطرها بكورونا

نفت إدارة مصحة العلوي بمكناس ما تم تداوله من أخبار تتعلق بتوقفها عن استقبال المرضى والمرتفقين بسبب احتمال إصابة أطرها بعدوى “كوفيد 19” كانت تحمله إحدى السيدات التي أجريت لها عملية قيصرية بذات المصحة.

في اتصال أجراه موقع “الجريدة.ما” بالدكتور أحمد ميلودي طبيب اختصاصي في جراحة النساء والتوليد بذات المصحة أكد أن موضوع الإغلاق لا أساس له من الصحة، وأنه بالفعل استقبلت مصحة العلوي يوم الجمعة 26 يونيو الماضي سيدة قادمة من مدينة العيون من أجل إجراء عملية قيصرية، وخلال فترة النقاهة ظهرت عليها أعراض مرض “كوفيد 19” لتوصي الطبيبة المشرفة على حالتها بضرورة القيام بالتحاليل الضرورية للتأكد ما إن كانت حاملة للفيروس أم لا.

وأضاف الدكتور ميلودي أنه فور التأكد من نتائج التحليل الخبرية للسيدة التي كانت ايجابية، بادرة  الإدارة المصحة إلى وضع جميع العاملين بها من اطر طبية وتمريضية ومستخدمين رهن إشارة خلية اليقظة الإقليمية والرصد الوبائي للصحة بمكناس للقيام بالتحاليل الخبرية التي قاربت 200 تحليل مخبري كانت جميعها سلبية، وهو ما يؤكد حرص إدارة مصحة العلوي على الالتزام بالتدبير الوقائية التي أوصت بها وزارة الصحة لحماية العاملين بالقطاع والمرتفقين على حد سواء.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق