صحة

عدد تحاليل كورونا المنجزة بالمغرب يتجاوز عتبة المليون تحليلة

كشفت وزارة الصحة، اليوم السبت 18 يوليوز الجاري، معطيات جديدة بشأن تطور الحالة الوبائية في المملكة المرتبطة بفيروس كورونا المستجد، ومجموعة من المؤشوات المرتبطة بالمرض في المغرب.

واوضحت جميلة الجبيلي، الرئيسة بالنيابة لقسم الإعلام بالوزارة، أن  عدد التحاليل المخبرية للكشف عن فيروس كورونا التي تم إجراؤها بالمغرب لحدود اليوم تجاوزت سقف المليون، حيث أجرت المختبرات الوطنية أجرت إلى حدود مساء أمس الجمعة، ما مجموعه 1128190 تحليلا مخبريا.

وأضافت المتحدثة ذاتها، أن الإرتفاع الذي شهدته إصابات كورونا في الفترة الأخيرة مرتبط أولا بتوسيع دائرة الكشف عن حالات الإصابة، وأيضا مرتبط بسلوكيات غير مسؤولة لدى بعض الأشخاص وغير واعية بخطورة عدم الإلتزام بالإجراءات الوقائية من الفيروس، مؤكدة أن ذلك يعرض حياة بعض الأشخاص للخطر، لاسيما المهددين بشكل أكبر من المسنين وحاملي الأمراض المزمنة، ومن مناعتهم ضعيفة، مشيرة إلى أن الفئة العمرية الأكثر إصابة بالفيروس بالمغرب ما بين 25 و65 سنة.

وبخصوص الوفيات، كشفت الجبيلي، أن 67 في المائة منهم ذكور، وبحسب العمر، أوضحت أن الوفيات كانت أكبر لدى الفئة بين 40 و65، أي بنسبة أكبر لدى المسنين والمصابين بأمراض مزمنة.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق